التصنيفات
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الكيمياء
الكيمياء
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الهندسة
الهندسة
المخطوطات والكتب النادرة
المخطوطات والكتب النادرة
الزراعة
الزراعة
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
الفيزياء
الفيزياء
علوم الأرض والجيولوجيا
علوم الأرض والجيولوجيا
الطب
الطب
البيولوجيا وعلوم الحياة
البيولوجيا وعلوم الحياة
علم الفلك
علم الفلك

الطباشير حجر جيري أبيض ناعم الملمس مسامي هش، وهو صخر على درجة عالية من النقاء، يحتوي في معظم الأحيان على 90% كربونات كالسيوم، بينما تشمل العشرة بالمائة الباقية بعض الشوائب، وخاصة المعادن الفتاتية مثل الكوارتز، والجلوكونيت والبيريت والميكروكلين.

وتوجد كربونات الكالسيوم على هيئة حبيبات دقيقة جداً من الكالسيت يبلغ قطرها مكرون واحد تقريباً.

ويتكون الطباشير في معظمه من صفائح أو ألواح الطحالب الكلسية والكوكوليت (Cocolith)، وهي عبارة عن مجموعة من بلورات الكالسيت متشابكة في شكل منظم، وتتراوح أقطارها من 0.25 – 0.1 ميكرون، متجمعة حول خلية من الطحلب ولا ترى إلا بالمجهر الإلكتروني (انظر: الأشكال المرفقة).

 

وتمثل الكوكوليث حوالي 80% من تكوين الطباشير، أما بقية الفتات من مواد الجير العضوية فيتكون غالباً من قطع كاملة أو متكسرة لهياكل أنواع متعددة من الحيوانات اللافقارية.

مثل أصداف الرخويات، والصفائح الكلسية لشوكيات الجلد، وأشواك الإسفنج، وهياكل بعض الكائنات الحية الدقيقة مثل المثقبات (فورامينفرا) والجلوبيجرينا والراديولاريا، وجميع هذه المكونات ملتحمة جزئياً بعضها مع بعض بواسطة الكالسيت غير المتبلور.

 

ونظراً لسهولة التعرف على أصداف– ومخلفات الفورامينفرا، فقد أدى ذلك في بعض الأحيان إلى الاعتقاد بأن الطباشير يتكون كلية من الفورامينفرا، مع أن هذه الكائنات نادراً ما تزيد نسبتها عن 10% من تركيب الصخر.

ويوجد الطباشير بكثرة في تكوينات صخور الطباشيري العلوي في بقاع كثيرة من العالم. ويستخدم الطباشير على نطاق واسع في صناعة الأسمنت ومساحيق الصنفرة والتلميع، وأصابع الطباشير البيضاء والملونة الخاصة بالكتابة والرسم وكذلك في صناعة المخصبات.

مقالات ذات صلة

مقالات من نفس الكتاب




تم التسجيل بنجاح, أهلا وسهلا بك معنا





تسجيل الدخول / تسجيل