التصنيفات
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الكيمياء
الكيمياء
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الهندسة
الهندسة
المخطوطات والكتب النادرة
المخطوطات والكتب النادرة
الزراعة
الزراعة
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
الفيزياء
الفيزياء
علوم الأرض والجيولوجيا
علوم الأرض والجيولوجيا
الطب
الطب
البيولوجيا وعلوم الحياة
البيولوجيا وعلوم الحياة
علم الفلك
علم الفلك
علم الفلك الإنسان في الفضاء

الإنسان في الفضاء

بدأت الرحلات المأهولة إلى الفضاء في 12 أبريل 1961 عندما انطلق يوري غاغارين (Yuri Gagarin) من سلاح الطيران السوفييتي في المركبة الفضائية فوستوك 1 وقام بجولة كاملة حول الأرض ثم هبط بأمان في الموقع الذي تم تحديده مسبقا. لم تستغرق الرحلة أكثر من ساعة و أربعون دقيقة ولكنها كانت بالغة الأهمية لأنها أثبتت أن الرحلات الفضائية الحقيقية ممكنة.

وحتى ذلك الوقت، لم يكن أحدا متأكدا من تأثير انعدام الوزن أو انعدام الجاذبية. فبمجرد الدخول في المدار، يُفقَد كل الإحساس بالوزن لأن رائد الفضاء والمركبة الفضائية يكونان في حالة ’سقوط حر’ إذ أنهما يتحركان في نفس الاتجاه وبنفس السرعة. (ضع عملة معدنية على كتاب واتركهما ليسقطا، ستجد أنه في أثناء السقوط لا تدفع العملة المعدنية على ظهر الكتاب- وهذا لأنها أصبحت عديمة الوزن بالنسبة للكتاب.) في الواقع، تبين أن انعدام الجاذبية ليس بالأمر المزعج، ولهذا سرعان ما تمت تهيئة الساحة للمزيد من الرحلات.

كان الروس في الصدارة، ولكن سرعان ما لحق بهم الأمريكان ببرنامج ميركوري. خرج كل أفراد ’ميركوري 7’ في رحلات فضائية (مع أن ديك سليتون Deke Slayton اضطر للانتظار مدة طويلة من بعد مهمات ميركوري)، وذهب أحدهم وهو ألان شيبارد (Alan Shepard) إلى القمر مع أبولو 14 عام 1971. في الحقيقة كان شيبارد أول أمريكي يذهب إلى الفضاء وقام ب’قفزة’ وجيزة تحت المدار عام 1961.

جون غلين (John Glenn) هو أول أمريكي يدور حول الأرض، إذ قام برحلته في 20 فبراير 1962 واستغرقت 4 ساعات و 55 دقيقة و 23 ثانية في كبسولته الصغيرة والضيقة جدا فرندشيب 7. خرج غلين في رحلته الثانية في أكتوبر 1998 على متن المكوك ديسكفري، مع الفارق طبعا ما بين مكوك ديسكفري وكبسولة فرندشيب 7! اشترك غلين في هذه الرحلة وعمره 77 مما جعله أكبر رواد الفضاء الموجودين سنا.

بحلول ذلك الوقت كانت مهمات فضائية عديدة قد تمت باستخدام مركبات فضائية متقدمة ومتعددة الطواقم، وكان رواد فضاء من الرجال والنساء قد خرجوا من مختلف البلدان مع أن المركبات المستخدمة كانت روسية أو أمريكية فقط. حتما كان هناك ضحايا، إذ تم فقدان مكوكين فضائيين أولهما شالينجر الذي انفجر بعد إطلاقه بفترة قصيرة في يناير 1986، والثاني عندما تفكك مكوك كولومبيا أثناء رجوعه عبر الغلاف الجوي. وعلى كل، حدث التقدم بمعدل هائل، حيث قام أورفيل رايت (Orville Wright) بأول رحلة في مركبة ’أثقل من الهواء’ عام 1903 ثم دخل يوري غاغارين غلى الفضاء بعد 58 سنة، ومرت فقط 8 سنوات بين رحلة غاغارين و’الخطوة الصغيرة’ التي خطاها نيل أرمسترونج (Neil Armstrong) على ظهر القمر. من الجدير بالذكر أنه كان من المحتمل حدوث لقاء يجمع بين رايت و غاغارين و أرمسترونج لأنهم عاصروا بعض، وقد تشرفت بمعرفتهم جميعا.

مقالات ذات صلة

مقالات من نفس الكتاب




تم التسجيل بنجاح, أهلا وسهلا بك معنا





تسجيل الدخول / تسجيل