التصنيفات
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الكيمياء
الكيمياء
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الهندسة
الهندسة
المخطوطات والكتب النادرة
المخطوطات والكتب النادرة
الزراعة
الزراعة
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
الفيزياء
الفيزياء
علوم الأرض والجيولوجيا
علوم الأرض والجيولوجيا
الطب
الطب
البيولوجيا وعلوم الحياة
البيولوجيا وعلوم الحياة
علم الفلك
علم الفلك
علم الفلك المشاهد القمرية الظاهرة خلال اليومي الخامس والعشرون والسادس والعشرون

يقع الجزء الأوسط من خط الفصل المسائي عبر سهول محيط العواصف، تتخلله في الوسط فوهة كيبلر التي يمكن تمييزها بالعين المجردة أو قوية البصر، إلى جانب النجود الواقعة غرب خليج قوس قزح، التي تبرز من خط الفصل إلى ضوء المسار المتضائل. ويغطي خط الفصل نصف بحر الرطوبة في بداية اليوم، غير أنه يغرق في عتمة الليل مع حلول نهاية اليوم. فوهة كاسيندي مشهد رائع، تسقط حافتها الغربية ظلاً معتماً واسعاً على قاعها المعقد المتشقق، وتشكل حافتها الشرقية قوساً مشرقاً رفيعاً على خط الفصل.

يبدو قاع كاسيندي الشرقي بأنه يتراجع إلى أسفل المستوى الوسطي لبقية القاع، مولداً تعتيماً واضحاً باتجاه قاعدة الجدار الشرقي الداخلي. وفي أقصى الجنوب تقع فوهة شيلر المتطاولة وسهل شيلر الحلقي قرب خط الفصل، بحيث تبدو الحلقة الجنوبية الداخلية للسهل بارزة نوعاً ما وتسقط ظلاً واسعاً لجهة الشرق.

عند النظر إلى القمر عالياً في السماء في العتمة المعقولة قبل الفجر، يشكل شَرَق الأرض جانباً بارزاً من اليوم السادس والعشرين. لا يمكن رؤيته إلا منطقتين رئيستين بدون مساعدة بصرية – السهل المعتم الواسع لمحيط العواصف، الذي يشغل الجزء الشمالي من الهلال، والنجود الأكثر إشراقاً الواقعة إلى الجنوب منه. تقع منطقة ارستاركوس على خط الفصل المسائي، ومن الممكن الآن تحديد موقع الفوهة بالعين المجردة.

يبدو العديد جداً من الفوهات المتناثرة حول محيط العواصف تحت الإضاءة المسائية المنخفضة تنقصه الملامح التضاريسية الخارجية – فهي تبدو عبارة عن حفر قاتمة عميقة غائرة تحت سطح البحر دون حافة مرتفعة بشكل واضح. هذا عبارة عن وهم كبير من الإضاءة جنباً إلى جنب مع الزاوية المنخفضة التي تُرى من خلالها هذه الفوهات القريبة من حافة قرص القمر – يحدق المراقب مباشرة في الجدار الغربي الداخلي المغمور بكامله بالظل؛ والأسوار الغربية الخارجية المشرقة والجدران الشرقية الداخلية تعرض عن خط نظر المراقب، وهي مقصرة جداً. غير أن الإضاءة المسائية تفيد ظهور حقول القباب غرب فوهة ماريوس، حيث يتبدى الجانب المعتم لكل مكون مرتفع بشكل جميل للمراقب. ومن بين الملامح التضاريسية الأكثر بروزاً على خط الفصل الجنوبي ستشد السهول الواسعة ذات الجدران لفوهة سكيكارد والفوهات المجاورة فوسيلايديس ونازميث ووارجنتين الانتباه الآن للدراسة.

مقالات ذات صلة

مقالات من نفس الكتاب




تم التسجيل بنجاح, أهلا وسهلا بك معنا





تسجيل الدخول / تسجيل