التصنيفات
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الكيمياء
الكيمياء
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الهندسة
الهندسة
المخطوطات والكتب النادرة
المخطوطات والكتب النادرة
الزراعة
الزراعة
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
الفيزياء
الفيزياء
علوم الأرض والجيولوجيا
علوم الأرض والجيولوجيا
الطب
الطب
البيولوجيا وعلوم الحياة
البيولوجيا وعلوم الحياة
علم الفلك
علم الفلك

تتقع الغدة النخامية، أو النُّخَامى، تحت الدماغ مباشرة، وهي محمية ضمن السَّرْج التُركيّ في العظم الإسفيني. ورغم حجمها الصغير نسبياً فإن الغدة النخامية تطلق تسعة أو أكثر من الهرمونات التي يدفع كثير منها غدداً صَّماء أخرى على إطلاق هرموناتها الخاصة. ولهذا السبب يُشار إلى أن الغدة النخامية في غالب الأحيان هي «المايسترو الذي يقود أوركسترا الغدد الصُّم» لأنها تؤثر على أنشطة العديد من الغدد الصُّم الأخرى. وهي في حد ذاتها تخضع، في الواقع، لسيطرة الوِطَاء، الذي يعتبر جزءاً من الدماغ ترتبط به الغدة النخامية بشكل مباشر (انظر الصفحات 58-59). ويوفر الوطاء والغدة النخامية معاً وصلة مباشرة بين جهازي التحكم والتنسيق في الجسم - وهما الجهاز العصبي وجهاز الغدد الصُّم

مقالات ذات صلة

مقالات من نفس الكتاب




تم التسجيل بنجاح, أهلا وسهلا بك معنا





تسجيل الدخول / تسجيل