التصنيفات
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الكيمياء
الكيمياء
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الهندسة
الهندسة
المخطوطات والكتب النادرة
المخطوطات والكتب النادرة
الزراعة
الزراعة
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
الفيزياء
الفيزياء
علوم الأرض والجيولوجيا
علوم الأرض والجيولوجيا
الطب
الطب
البيولوجيا وعلوم الحياة
البيولوجيا وعلوم الحياة
علم الفلك
علم الفلك
علوم الأرض والجيولوجيا فوائد التداخل الحاصل بين المبيدات الحشرية والكيماويات الزراعية الأخرى

دراسة التداخل بين المبيدات الحشرية insecticides وبعض الكيماويات الزراعية الأخرى مهم جداً وذلك للاسباب الآتية (Truman et al 1982 ) و (Ware 1983).

أ- توجيه خلائط المبيدات الحشرية مع الكيماويات الزراعية الأخرى للتغلب على بعض مشكلات استخدام المبيدات الحشرية متفردة.  حيث إنه عن طريق استخدام الخلائط يمكن تحقيق:

1- مكافحة أكثر من آفة حشرية يتزامن وجودها على المحصول الواحد ويفشل المبيد منفرداً في الحد من أضرارها (Kataria et al 1989) .

2- مكافحة آفة حشرية وبعض الأمراض النباتية الناجمة عن الإصابة الحشرية.

3- الرغبة في شمولية التأثير على الآفات.  حيث إن العمل في مجال مكافحة الآفات يتطلب توافر الفعل السريع والأثر الباقي rapid action and residual effectiveness ويمكن تسميتها المعاملة العلاجية والوقائية curative and protective treatment.

4- التغلب على مشكلة ظهور صفة مقاومة الآفات الحشرية لفعل المبيدات resistance .

5- الحد من تلوث البيئة environmental pollution حيث إنه عن طريق الخلط يمكن زيادة الفعالية الحيوية مما يستتبع خفض معدلات استخدام المبيدات في البيئة وبالتالي الحد من متبقيات المبيدات.

 

ب- قد يحدث التداخل بين المبيدات وبعض المواد الكيماوية الأخرى أثناء عمليات التخليق والتجهيز والتخزين ويمكن توضيح ذلك يذكر بعض الأمثلة التالية:

1- يتطلب تخليق المبيدات المحشرية خلط أكثر من مادة من المواد المتفاعلة وينتج بجانب المادة الفعالة عدة نواتج ثانوية by products وقد يحدث تداخل حيوي وكيماوي بين المادة الفعالة والمواد الثانوية مما يكون له أثر بالغ على الكفاءة الحيوية فقد وجد أنه عند تخليق مبيد الديميتون على نطاق واسع ينتج مشابهات أكسوجينية oxygen analogue بجانب المشابه الكبريتي demeton – S – methyl

ومن المعروف أن demeton – O – methyl ضعيف السميّة بالمقارنة بالمشابه الآخر، ونتيجة التداخل بين هذين المشابهين تتأثر الكفاءة البيولوجية تاثراً كبيراً. 

وتعرف عملية تحول أحد المشابهات إلى المشابه الآخر باسم التجازئية (الأيسوميرية) isomerization ومن العوامل الخارجية التي تؤثر على التحول بين المشابهات المختلفة هي درجة الحرارة وقطبية المذيبات.  حيث إن الحرارة العالية تزيد من معدل هذا التحول. 

فقد وجد أن التحول بين المشابهين والوصول إلى درجة الاتزان يتم في خلال 3 دقاق على درجة الحرارة 130°م.

 

المذيبات القطبية تسرع بدرجة كبيرة من التحول بين المشابهين والوصول إلى درجة الاتزان، ويمكن القول إن ذلك يعزى إلى الأيسوميرية تحدث من خلال تكوين مركبات وسطية أيونية ionic intermediate products.

وتجدر الإشارة إلى أن هناك اختلافات طبيعية وكيماوية وبيولوجية بين المشابهين، فقد وجد أن تصبن 50% من مشابهة الثيونو Thiono isomer يحتاج إلى 72 دقيقة على درجة 25°م عن pH 13 بينما يحتاج  مشابهه الثيولو إلى 51 ثانية فقط وهذا يوضح اختلاف درجة ثبات المشابهين. 

يمكن القول في أن مشابه الثيولو أكثر عرضة للتدهور في الظروف القلوية من مشابه الثيونو أما في الوسط الحامض فالمشابه ثيونو ثابت جداً بالمقارنة بالمشابه ثيولو وجدول (1) يوضح ذلك:

 

مما سبق يتضح أن هناك مشابهين يختلفان عن بعضهما في الصفات البيولوجية والتداخل بينهما يؤثر على الفعالية الحيوية للمركب (Fest and Schmidt 1982) .

كذلك وجد أنه عند تخليق المبيدات الفوسفورية الأينولية على نطاق واسع ينتج مشابه سس ومشابه الترانس. 

فقد وجد أنه عند تخليق مبيد ميفينفوس mevinphos فإن 60% من الناتج يكون المشابه سس والباقي المشابه ترانس:

والمشابه سس أكثر سمّية بمئات الأضعاف من المشابه ترانس وبذلك فإن مثل هذه المركبات الثانوية تعدل من طيف فعالية المركب النهائي.

 

2- أثناء تخزين بعض مستحضرات المبيدات يحدث تفاعل كيماوي بين المادة الفعالة والمذيبات والمواد الإضافية الأخرى.  

فقد وجد أنه أثناء تخزين مستحضر الدايمثويت المجهز على هيئة مركز قابل للاستحلاب EC باستخدام مثيل سيلوسولف methyl cellosolve كمذيب تزيد سميّة المستحضر زيادة كبيرة. 

ولفترة التخزين والظروف التخزينية أثر بالغ على سميّة المستحضر فقد زادت سميّة المستحضر بمقدار خمسة أضعاف عن التخزين لمدة سبعة أشهر في الظروف العادية بينما زادت السمّية بمقدار خمسة عشر ضعفاً عند التخزين على درجة 54° م لمدة تسعة أشهر.

ويعتقد أن التغيير في سميّة المستحضر راجع إلى حدوث تغيير في تركيب جزيء المادة الفعالة regrouping (Transestrification).

 

جــ - خلال الموسم الزراعي يتعرض المحصول لعديد من وسائل المكافحة الكيماوية وحيث إن بعض هذه المواد يكون ثابتاً لفترة طويلة مما يسمح بالتداخل الكيماوي والحيوي بين هذه المواد. 

ويحدث التداخل إما في محلول الرش أو على سطح النبات أو في التربة أو في النسيج النباتي أو أثناء الامتصاص والانتقال مع العصارة أو في موضع التأثير داخل الخلية الحية.

 

ولبعض هذه التداخلات آثار جانبية سيئة بجانب الآثار الإيجابية.  فقد وجد أنه في كثير من الأحيان يحدث ما يسمى بالتداخل الاندماجي أو الائتلافي coalitive interaction حيث إن بعض المواند الكيماوية عند وجودها مع بعضها فإنها تظهر فعالياً حيوية كبيرة تجاه أحد الآفات . 

لذلك وجب علينا فهم طبيعة هذه التداخلات حتى نتمكن من تحسين الأداء ونتجنب الآثار الجانبية السيئة .

 

ويمكن تقسيم التداخل بين وسائل المكافحة الكيماوية إلى قسمين طبقاً لطبيعة تأثير المواد المزمع خلطها:

1- تداخل أحادي الجانب one-sided interaction حيث يحتوي الخليط على مواد مختلفة عن بعضها من كفاءتها الحيوية مثل خلائط المبيدات مع المواد المنشّطة أو خلائط المبيدات الحشرية مع مبيدات فطرية أو مبيدات حشائش.

2- تداخل ثنائي الجانب two – sided interaction حيث تكون لمكونات الخليط نفس طبيعة التأثير مثل خلائط المبيدات الحشرية مع بعضها أو خلائط مبيدات الحشائش.

ولفهم طبيعة التداخل بين المبيدات الحشرية ووسائل المكافحة الكيماوية الأخرى يجب أن نتعرض بشيء من الإيجاز إلى التركيب الكيماوي للمبيدات الحشريةن وكيفية تقييم كفاءة المبيدات الحشرية بيولوجياً، ثم أخيراً كيفية تقييم التداخل بين المبيدات الحشرية والمواد الأخرى.

مقالات ذات صلة

مقالات من نفس الكتاب




تم التسجيل بنجاح, أهلا وسهلا بك معنا





تسجيل الدخول / تسجيل