التصنيفات
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الكيمياء
الكيمياء
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الهندسة
الهندسة
المخطوطات والكتب النادرة
المخطوطات والكتب النادرة
الزراعة
الزراعة
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
الفيزياء
الفيزياء
علوم الأرض والجيولوجيا
علوم الأرض والجيولوجيا
الطب
الطب
البيولوجيا وعلوم الحياة
البيولوجيا وعلوم الحياة
علم الفلك
علم الفلك
علوم الأرض والجيولوجيا منطقة حدود اللب

تتحرك الموجات الزلزالية بسرعة أكبر عبر عمق الغلاف (الجبة) ، ومع ذلك، فعند ثغرة غونتبرغ (Gutenberg discontinuity) على عمق 2,900كلم/1,800 ميل، يحدث هبوط في السرعة مشيراً إلى الانتقال إلى اللب على طول حد اللب – الجبة (CMB).

ويكون هذا التغيير مفاجئاً . ففي بضع مئات الكيلومترات ترتفع درجة الحرارة إلى 1,500° درجة مئوية/2,732° فهرنهايت، ويظهر التباين في الكثافة بين الجبة واللب أكثر مما هو بين الهواء والصخر تسمى منطقة التحول في الجبة نزولاً إلى حد اللب – الجبة (CMB) طبقة د"(دال الثانية)، وقد جذبت نحوها الكثير من الاهتمام.

ومن معالم هذه الطبقة الوديان وسلاسل المرتفعات، وأظهرت الفحوص المخبرية أنها لربما تشكلّت من نوع فريد من البيروفسكيت يلقّب بالبيروفسكيت اللاحق (post– peroveskite).

وفي سنة 2005، لاحظ العلماء زيادة في السرعة تحت الطبقة د"، مما يطرح افتراضاً بان الحافة الخارجية للب قد تكون في الواقع صلبة .

إن البحث في كامل منطقة حد اللب – الجبة قد يحمل مضامين رئيسية لفهمنا طريقة تحرك القارات وثورة البراكين، لأنه يمكن ربط هذه بالدوران العميق للمواد في الجبة .

مقالات ذات صلة

مقالات من نفس الكتاب




تم التسجيل بنجاح, أهلا وسهلا بك معنا





تسجيل الدخول / تسجيل