التصنيفات
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الكيمياء
الكيمياء
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الهندسة
الهندسة
المخطوطات والكتب النادرة
المخطوطات والكتب النادرة
الزراعة
الزراعة
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
الفيزياء
الفيزياء
علوم الأرض والجيولوجيا
علوم الأرض والجيولوجيا
الطب
الطب
البيولوجيا وعلوم الحياة
البيولوجيا وعلوم الحياة
علم الفلك
علم الفلك
الطب الجهاز العضلي: تعريفه وتركيب العضلة وآلية عملها

يتكون الجهاز العضلي من مجموعة كبيرة من العضلات الموزعة على جميع أجزاء الجسم. 

وتتميز العضلات بقدرتها على الانقباض والانبساط، مما يحدث الحركات المختلفة للجسم، ولذلك تعرف العضلات بأنها "متحركة الجسم" (الشكل 9).

والعضلات مثل سائر أعضاء الجسم المختلفة، تتكون من خلايا، إلا أنها خلايا من نوع خاص فهي طويلة ورفيعة، ومن المعتاد تجمع عدد كبير منها لتكوين وحدة العضلة التي تسمى الليفة العضلية Musculer Fiber، ومن صفات الألياف العضلية قدرتها على الانقباض أو الانبساط.

 

تركيب العضلة وآلية عملها

تتركب العضلة من عدد كبير من الحزم التي تحتوي على الألياف العضلية الطويلة الرفيعة.  وعندما تكون الألياف في وضعها الطبيعي – أي منبسطة – تكون العضلة منبسطة. 

وعندما تنقبض الألياف العضلية، تنقبض العضلة، وبذلك يقل طولها، فتتحرك العظام المتصلة بها .

إن ثني الساعد عملية مزدوجة، تنقبض فيها العضلة ذات الرأسين وتنبسط في الوقت نفسه العضلة ذات الثلاثة رؤوس. 

وبسط الساعد عملية مزدوجة أيضاً، تنقبض فيها العضلة ذات الثلاثة رؤوس وتنبسط العضلة ذات الرأسين. 

إذ تعمل معظم عضلات الجسم مثني أو في مجموعات، سواء في ذلك عضلات الساقين أو عضلات الأصابع، فلا توجد عضلة تعمل على انفراد، فمهما كان العمل الذي تؤديه العضلة هناك عضلة أخرى تعاكسها في ذلك العمل.

 

إن أبسط حركة تستدعي نشاط مجموعات بأكملها من العضلات، وقد يكون بعضها بعيداً عن مكان الحركة، ومثال على ذلك: عندما تشد الحبل تجد أن عضلات الساق والظهر وأصابع القدم تشد أزر عضلات الذراعين.

إن العضلة عندما تنقبض يقصر طولها وتزداد سمكاً في الوسط.  ويحدث ذلك في الألياف العضلية ومن ثم يظهر في العضلة بأكملها.  ولذلك تتضخم العضلة ذات الرأسي عند ثني الذراع.

وفي أثناء الانقباض العادي للعضلة، لا ينقبض إلا عدد معين من الألياف العضلية، ذلك لاننا لا نحتاج – في الأحوال العادية – إلا إلى قدر محدود من المجهود.  أما في المجهودات الشاقة، فإن عدد الألياف العضلية الذي ينقبض يزداد بالتدريج، ونتيجة لذلك يزداد حجم العضلة تزداد صلابتها عند الانقباض.  ولذا فالعضلات تنمو وتزداد قوة بالعمل أو باداء التمرينات الرياضية.

مقالات ذات صلة

مقالات من نفس الكتاب




تم التسجيل بنجاح, أهلا وسهلا بك معنا





تسجيل الدخول / تسجيل