التصنيفات
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الحواسيب، الانترنت والأنظمة
الكيمياء
الكيمياء
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الأحافير وحياة ما قبل التاريخ
الهندسة
الهندسة
المخطوطات والكتب النادرة
المخطوطات والكتب النادرة
الزراعة
الزراعة
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
التكنولوجيا والعلوم التطبيقية
الفيزياء
الفيزياء
علوم الأرض والجيولوجيا
علوم الأرض والجيولوجيا
الطب
الطب
البيولوجيا وعلوم الحياة
البيولوجيا وعلوم الحياة
علم الفلك
علم الفلك
البيولوجيا وعلوم الحياة تأثير المواد السامة على مفصليات الأرجل

تؤثر المواد السامة أو التوكسينات Toxins أو الأدوية أو المخدرات Drugs، وبطرق مختلفة، على معدل نمو مفصليات الأرجل.

وتعتبر مواد المورفين Morphine ، هيروين Heroin، كوكائين Cocaine وميتامفيتامين Methamphetamine من أهم المواد التي ذكرت في القضايا الجنائية المتعلقة بعلم الحشرات، حيث توفر أطوار نمو الحشرات الأساس الذي يتم عليه تحديد السبب في أي تحول أو تغير أو تبديل في دورة حياة أي نوع حشري خلال المراحل المختلفة لتحلل الجثة.

ويمكن أن يشير الطور الذي طرأ عليه التحول مدى تواجد المواد السامة الغريبة في الجثة، حيث تتغذى الحشرات على الأنسجة الملوثة بها.

وتستخدم الخنافس Beetles (رتبة غمدية الأجنحة Coleoptera) وبرازها في علم تحليل السموم، وغالباً ما يكون سبب تواجد السموم في الخنافس هو انتقال هذه المواد إليها من خلال تغذيتها على يرقات الذباب المتغذية على الجثة والتي تحتوي على المواد السامة. ويعتبر الذباب من أهم الحشرات الشائعة في الدراسات والأبحاث المتعلقة بتحليل السموم.

أدى وجود المادة Barbiturates في الجثة إلى زيادة طول الطور اليرقي للذبابة من النوع Sarcophaga tibialis، حيث سبب في زيادة فترة النمو اليرقي إلى وصولها إلى مرحلة التعذر (Musvasva وآخرون 2001).

وتسبب مادة المورفين والهيروين انخفاض في معدل نمو الذباب (Introna وآخرون 2001، Carvahlo وآخرون 2001).

 

وغذا أخذنا نظرة قريبة لتأثير الهيروين على نمو الذباب نجد بأنها تسبب في زيادة سرعة النمو اليرقي وانخفاض معدل نمو مرحلة التعذر، وبالتالي يزيد هذا من المعدل الكلي للنمو من البيضة إلى الحشرة البالغة.

وقد وجد Bourel وآخرون (2001c) في بحثهم المتعلق بالذبابة المعدنية Lucilia sericata، والتي تم تربيتها على تراكيز متعددة من المورفين، تواجد تراكيز مورفين في أغلفة العذارى الكيتينية المنسلخة بشكل أعلى من تلك التي وجدت في الحشرات البالغة.

وقد أكد الباحثون بأن كلاً من مادة الكوكائين والميتامفيتامين يسرعان من معدل نمو الذبابة. تعتمد بعض التأثيرات على تركيز المادة السامة، بينما تؤثر بعضها الآخر بشكل بسيط على تواجد هذه المادة. فعلى سبيل المثال، تسبب مادة الكوكائين (في الجرعة الزائدة القاتلة) سرعة نمو اليرقات.

وتعتمد كمية النمو على تركيز مادة الكوكائين في الجزء المتغذى عليه، بينما وجد بأن مادة الميتامفيتامين تزيد من النمو اليرقي لمدة يومين ث ينخفض معدل النمو (Introna وآخرون 2001).

 

منذ أن كشف Beyer وزملاؤه عن إمكانية استرداد السموم من يرقات الذباب التي تتغذى على بقايا جثة إنسان في عام 1980، سمح هذا باستخدام علم تحليل السموم في الحشرات في التحقيقات الجنائية المتعلقة بعلم الحشرات الجنائي (Pounder 1991).

وكمثال على ذلك اكتشاف جثة امرأة بعمر 22 عاماً ذات تاريخ بالانتحار، حيث وجدت بعد 14 يوماً من حدوث الوفاة. ولكن بسبب الحالة المتقدمة من تحلل الجثة.

لم تكن هناك أي عينات أعضاء أو أنسجة لتحليلها والتأكد من وجود السموم فيها، وبواسطة استخدام طريقة الفصل على رقائق الكرماتوغرافي أو استشراب الصفائح الرقية Thin Layer Chromatography  والفصل الكروماتوغرافي الغازي Gas Chromatography ليرقات النوع Cochliomryia macellaria (فصيلة Calliphoridae)، التي تغذت على جسم المرأة، فقد تم اكتشاف مادة الفينوباربيتال Phenobarbital والتي يعتقد بوجودها في جسم المرأة بعد حدوث الوفاة مباشرة. كشف إساءة استعمال الدواء Drug Abuse Detection

مقالات ذات صلة

مقالات من نفس الكتاب




تم التسجيل بنجاح, أهلا وسهلا بك معنا





تسجيل الدخول / تسجيل